وقفة احتجاجية تندد باغتيال مدير صحة حماة

kafarzeta2016q15.jpg

وقفة احتجاجية في مدينة كفرزيتا في ريف حماة الشمالي، الجمعة 15 نيسان.

نظّم عدد من الكوادر الطبية والمدنية في ريف حماة الشمالي وقفة احتجاجية ظهر اليوم، الجمعة 15 نيسان، نددوا خلالها باستهداف الكوادر الطبية، ولا سيما حادثة اغتيال الدكتور حسن الأعرج، مدير صحة حماة “الحرة”، قبل يومين.

وأوضح المسعف أحمد، من المنظمة الطبية لمحافظة حماة، أن الوقفة الاحتجاجية جرت أمام مشفى كفرزيتا التخصصي، الذي شهد تدميرًا من قبل الطيران الحربي، وشارك فيها عدد من الكوادر الطبية وعناصر الدفاع المدني، إلى جانب أهالي المدينة.

وكان الدكتور حسن الأعرج، توفي الأربعاء 13 نيسان، جراء استهدافه المباشر بصاروخ أطلق من طائرة حربية، لدى خروجه من مستشفى “المغارة” الميداني في ريف حماة الشمالي.

واتهم ناشطون وحقوقيون من المحافظة الطيران الروسي بتنفيذ عملية الاغتيال، نظرًا لاستهداف سيارته بشكل مباشر، ودقة الإصابة.

وحظي الأعرج بشعبية واسعة في ريف حماة، إذ أصبح المشفى الذي يملكه في مدينة كفرزيتا مقصدًا لجميع المصابين والجرحى والمرضى في الريف الشمالي، وساهم في تعزيز الواقع الصحي في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام في المحافظة.

تابعنا على تويتر


Top