درعا.. وفاة قيادي فلسطيني في الجيش الحر متأثرًا بجراحه

NASSAR2016Q16.jpg

أبو خالد نصار، قيادي فلسطيني في الجيش الجر، توفي السبت 16 نيسان.

توفي القيادي الفلسطيني في صفوف الجيش الحر، أحمد نصار (أبو خالد)، السبت 16 نيسان، بعد عشرة أيام على إصابته بعيار ناري.

وأوضحت مصادر مقربة من القيادي، فلسطيني الجنسية، أنه تعرض لمحاولة اغتيال في مدينة درعا، الأربعاء 6 نيسان، نقل على إثرها لمشافي الأردن.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا، أن نصار توفي اليوم في مشفى الملك عبد الله بالعاصمة الأردنية عمان، متأثرًا بجراحه، دون تفاصيل إضافية توضح أسباب الوفاة.

وشغل نصار منصب قائد كتيبة “أبناء الأقصى” التابعة للواء “توحيد الجنوب” في الجيش الحر، ويتركز عملها في مدينة درعا، حيث يقطن آلاف اللاجئين الفلسطينيين، ولا سيما مخيم درعا الخاضع لسيطرة المعارضة.

وشهدت محافظة درعا خلال العامين الماضي والحالي عمليات اغتيال مماثلة، طالت قادة في المعارضة وناشطين مدنيين، في حالة من الانفلات الأمني، وسط اتهامات لخلايا تتبع للنظام السوري وتنظيم “الدولة” بتنفيذها.

تابعنا على تويتر


Top