زعيمة مجاهدي خلق: سقوط الأسد سيمهد لسقوط النظام الإيراني

FG67.jpg

زعيمة مجاهدين خلق الإيرانية المعارضة للنظام، مريم رجوي،

قالت زعيمة منظمة “مجاهدي خلق” المعارضة للنظام الإيراني، مريم رجوي، إن إيران تدافع بكل قوتها عن رئيس نظام السوري، بشار الأسد، لأنها تعلم أن سقوطه يعني سقوط النظام في طهران.

وأضافت رجوي لصحيفة الشرق الأوسط، اليوم الأحد 17 نيسان، إن استمرار النظام الإيراني يقوم على ثلاثة ركائز رئيسية وهي: تصنيع قنبلة نووية، وقمع الحريات داخل إيران، وتصدير التطرف والإرهاب إلى الخارج وخاصة الدول المجاورة.

وأشارت إلى أن عاصفة الحزم التي قادتها السعودية في اليمن، أفشلت مخططات النظام الإيراني، لافتة إلى أنه يجب قيام تحالف حازم من دول المنطقة لهزيمة طهران في البحرين بشكل نهائي.

وتدعم إيران نظام الأسد اقتصاديًا وعسكريًا منذ بدء الأزمة في سوريا 2011، وآخرها كان إرسال اللواء 65، في 6 نيسان الجاري، ويعتبر أول وحدة عسكرية في الجيش الإيراني تقاتل رسميًا في سوريا، في حين يقاتل عناصر وضباط تابعون للحرس الثوري إلى جانب قوات الأسد منذ نحو ثلاثة أعوام، بصفة “مستشارين عسكريين”.

تابعنا على تويتر


Top