موالو الأسد ينعون ضابطًا رفيعًا سقط في معارك اللاذقية

latakia56q2016q18.jpg

العميد الركن حسن رمضان ميهوب، قتل في معارك اللاذقية، الاثنين 18 نيسان.

نعت صفحات موالية للنظام السوري، الاثنين 18 نيسان، العميد الركن حسن رمضان ميهوب، وقالت إنه قتل خلال المعارك الدائرة في ريف اللاذقية الشمالي.

وأصدرت عشرة فصائل عسكرية، تتبع بمعظمها للجيش الحر، بيانًا صباح اليوم، أعلنت فيه انطلاق العمليات العسكرية في ريف اللاذقية، ردًا على الخروقات والانتهاكات التي نفذتها قوات الأسد مؤخرًا، تحت مسمى غرفة عمليات “رد المظالم”.

وذكرت صفحة “شهداء طرطوس” عبر “فيسبوك” أن العميد الركن حسن ميهوب (أبو ياسر)، من أبرز ضباط سلاح الصواريخ في القوى الجوية، وينحدر من قرية حدادة في ريف القدموس بالمحافظة.

وقال عبادة الحموي، مدير المكتب الإعلامي لجيش العزة، التابع للجيش الحر، إن الفصائل استطاعت تحرير عدة قرى ومناطق أبزها بلدات رشا ونخشبا والمازغلي والملك، في محيط بلدة كنسبا في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.

وأوضح الحموي، في حديث إلى عنب بلدي، أن المعارك أدت إلى مقتل عشرات من قوات الأسد والميليشيات الدريفة، مؤكدًا استمرار العمليات في المنطقة.

تابعنا على تويتر


Top