صالح مسلم: مستعدون لقتال النظام لإقامة دولة علمانية

7899.jpg

رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، صالح مسلم.

قال رئيس حزب الاتحاد الديموقراطي الكردي، صالح مسلم، إن قوات وحدات حماية الشعب مستعدة لقتال النظام السوري، إذا كان الهدف إقامة دولة علمانية مدنية ديموقراطية.

وخلال حديثه لصحيفة “عكاظ” السعودية، اليوم الاثنين 18 نيسان، أضاف مسلم “لسنا مستعدين لقتال الأسد حتى تسقط سوريا بيد الجهاديين، الذين دمروا كل شيء وحولوها إلى حمام دم”.

مسلم لفت إلى أن وحدات حماية الشعب (PYD)، “مستعدة لقتال الأسد تحت مظلة العلمانية والديموقراطية والمدنية”، مشيرًا “الأسد ساقط مهما طال الزمن وزمن البعث ولّى إلى غير رجعة، لكن لا نريد إقامة ما يسمى بالخلافة وتنصيب الإرهابي أبو بكر البغدادي رئيسًا لسوريا”.

وحول الاتفاقات مع النظام السوري، وتفادي قتاله على الجبهات، أوضح مسلم “لم يكن في يوم من الأيام اتفاقات ضمنية مع نظام بشار الأسد، وهو من اعتقل كوادرنا وزجها حتى اليوم في السجون”، مردفًا “اشتبكنا مع النظام في أكثر من منطقة، وأما عن مؤسساته في الحسكة فليس مهمتنا تخريبها، إذا كان النظام لا يهاجمنا، لأنها ملك للشعب وليس للأسد في النهاية”.

ونفى مسلم أن تكون الفيدرالية التي أعلن عنها آذار الماضي في مناطق الجزيرة وعين العرب (كوباني) وعفرين، إعلان انفصال، معتبرًا أنها وسيلة للحفاظ على سوريا.

وتخوض وحدات الشعب الكردية متمثلة بقوات “سوريا الديموقراطية”،  معارك على عدة جبهات ضد المعارضة وتنظيم “الدولة”، بينما يتهمها ناشطون بالتعامل مع النظام السوري، فيما يرى ناشطون أن الأكراد يسعون لتشكيل إقليم “روج آفا”، بمباركة روسية- أمريكية وصمت تركي.

تابعنا على تويتر


Top