سيارة شرطة يونانية تدهس لاجئًا سوريًا في مخيم “إيدوميني”

12r45354t61fesgfkll315r41.jpg

دهست سيارة تتبع للشرطة اليونانية رأس لاجئ سوري في مخيم إيدوميني علي الحدود اليونانية- المقدونية، اليوم الاثنين 18 نيسان.

ونقل ناشطون عن شهود عيان في المخيم قولهم إن اللاجئ السوري محمد يوسف، سقط عن سلم صعد عليه لتثبيت قطعة قماش فوق خيمته، ليخفف من حرارة الشمس، لتدهسه السيارة بينما كانت تمر في الطريق بجانب خيمته لحظة سقوطه.

اللاجئ السوري في حالة خطرة، كما نقلت زوجته إلى المشفى بعد أن أغمي عليها، بحسب إفادات الناشطين، بينما أظهرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي اللاجئ السوري على حمالة لسيارة إسعاف قرب باب إحدى المشافي.

يوسف من قرية درمش في مدينة عفرين، وأب لأربعة أولاد، أكبرهم في السادسة عشرة من عمره، وهو ينتظر على الحدود منذ قرابة شهر مع آلاف اللاجئين في مخيم “إيدوميني”.

وحصلت مواجهات بين اللاجئين في المخيم والشرطة اليونانية، اليوم، بعد إبلاغ الأخيرة بضرورة إزالة الخيام التي نصبت مكان مرور القطار في المنطقة.

ويضم المخيم قرابة 11 ألف لاجئ يعيشون ظروفًا سيئة، بعيدًا عن أنظار الاتحاد الأوروبي الذي أعاد عددًا من اللاجئين إلى تركيا بموجب اتفاق معها، بينما لايزال قرابث 53 ألفًا عالقين فيي المنطقة منذ أكثر من شهرين.

تابعنا على تويتر


Top