الكرملين يدعو لاستمرار المفاوضات السورية رغم صعوبتها

DFGS.jpg

اعتبر الناطق الرسمي باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، أن التفاوض شرطٌ أساسيٌ للتسوية في سوريا، داعيًا إلى ضرورة متابعة المفاوضات.

وقال لوكالة أنباء نوفوستي الروسية، اليوم الثلاثاء 19 نيسان، “نأخذ بعين الاعتبار أن الوضع ليس بسيطًا في مفاوضات جنيف، لكن الوضع ليس بسيطًا أيضًا في عدد من المدن السورية، حيث تحاول منظمات إرهابية فرض سيطرتها على هذه المناطق أو تلك”.

وأضاف أن “المنظمات الإرهابية تحاول السيطرة على عدد من المناطق في سوريا، الأمر الذي لا يمكن السماح بحصوله”، على حد قوله.

وتابع بيسكوف “نعتبر بلا شك أنه لا يمكن السماح بهذا، كما لا يمكن التوقف عن محاربة هذه المنظمات الإرهابية”.

وأشار المتحدث إلى أنه “جرى التركيز على ضرورة متابعة هذا الحوار والحفاظ على نظام وقف إطلاق النار، أمس في الاتصال الهاتفي بين الرئيسين بوتين وأوباما”.

وكان أليكسي بورودافكين، المندوب الروسي الدائم في مقر الأمم المتحدة، أعلن أن وفد اللجنة العليا للمفاوضات في جنيف “يغلب عليه متطرفون”.

لكن المعارضة السورية تتهم نظام الأسد بتجاوز الهدنة وقصف الأماكن المدنية، آخرها أسواق إدلب اليوم، ما دعا وفد المعارضة لتعليق مشاركته في المفاوضات.

تابعنا على تويتر


Top