الاتحاد الأوروبي يقدم 6% من التزاماته والأتراك يهدّدون

1254561345451.jpg

صرحت المفوضية الأوروبية أنها سلمت تركيا 110 مليون يورو، اليوم الثلاثاء 19 نيسان، ضمن الاتفاقية الموقعة بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

بيان المفوضية حمل تفاصيل المبلغ، وهي 60 مليون يورو ستصرف على عمليات إعادة اللاجئين من الجزر اليونانية نحو تركيا، والـ 50 مليون المتبقية ستصرف على اللاجئين السوريين المقيمين في تركيا، كمساعدات غذائية وصحية ونفقات معيشية.

وجاء في بيان المفوضية أن مجموع ما قدمه الاتحاد الأوروبي بلغ حتى الآن 187 مليون يورو فقط، أي ما يعادل قرابة 6.2% من تعهده، الذي يجب أن تتمه إلى ثلاثة مليارات حتى عام 2017 (مطلع العام المقبل).

بدوره، قال رئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو، أمس الاثنين، إنه لا ينتظر من تركيا التزامًا بالاتفاق في حال عدم تحقيق الاتحاد الأوروبي شروطه، موضحًا “إذا لم يقم الاتحاد الأوروبي بما يقع على عاتقه، فإنه من غير الصواب الانتظار من تركيا تنفيذ بنود الاتفاق”.

وينص الاتفاق الموقع آذار الماضي على تقديم ثلاثة مليارات يورو إلى تركيا، على أن تصرفها على تحسين ظروف معيشة اللاجئين في تركيا بالإضافة إلى إعادة اللاجئين من اليونان نحو تركيا، مقابل رفع تأشيرات الدخول عن المواطنين الأتراك والتعجيل بمفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي.

تابعنا على تويتر


Top