ريف حمص الشمالي دون صلاة جمعة بسبب “التصعيد العسكري”

9696.jpg

ألغت المحكمة الشرعية في مدينة الحولة بريف حمص، صلاة وخطبة الجمعة، على خلفية التصعيد العسكري الذي تشهده بلدات ومدن ريف حمص الشمالي منذ أسبوع.

بيان المحكمة الشرعية في الحولة - الخميس 21 نيسان

بيان المحكمة الشرعية في الحولة – الخميس 21 نيسان

ونشرت المحكمة الشرعية بيانًا، اليوم الخميس 21 نيسان، قالت فيه “نظرًا لتكالب الطيران الوحشي والتصعيد العسكري على أهلنا المدنيين في منطقة الحولة وما حولها وحرصًا على سلامة الناس، تلغى صلاة وخطبة الجمعة لهذا الأسبوع ويكتفى بالصلاة في البيوت”.

في سياق متصل أفادت مراسلة عنب بلدي في حمص أن الطيران الحربي استهدف منطقة الحولة بست غارات جوية، اليوم، فيما استهدفت المعارضة حواجز قوات الأسد في قريتي قرمص ومريمين في ريف حمص بقذائف الهاون، ردًا على القصف.

وكانت عدد من مدن وبلدات ريف حمص الشمالي وأبرزها الرستن وتلبيسة والغنطو، ألغت صلاة الجمعة مطلع الأسبوع الحالي، وسط القصف الذي تتعرض له والذي أودى بحياة عدد من المدنيين.

ويستمر الطيران الحربي بتصعيد غاراته على مدن وبلدات ريف حمص الشمالي، منذ أسبوع مضى، ما أدى إلى سقوط ضحايا وجرحى في مناطق عدة،

ريف حمص الشمالي كان خارج نطاق الهدنة منذ تطبيقها، إذ شهدت بلدة تير معلة قصفًا بالبراميل المتفجرة في اليوم الثاني من بدء الاتفاق، 28 شباط الماضي، بالتزامن مع محاولة اقتحامها من محور بلدة حربنفسة في ريف حماة الجنوبي الغربي.

تابعنا على تويتر


Top