لأول مرة.. منتخب سوريا الحر يشارك ببطولة رسمية في الكاراتيه

1212.jpg

الصالة الرياضية التي تستضيف بطولة الكاراتية في مدينة لوكسمبورغ بالسويد - السبت 23 نيسان (الهيئة العامة للشباب والرياضة)

تشارك بعثة المنتخب السوري الحر للكاراتيه في بطولة لوكسمبورغ الأوروبية المفتوحة في الكاراتيه، للمرة الأولى بشكل رسمي.

وبدأت البطولة اليوم السبت 23 نيسان، بعدما صادق المكتب التنفيذي في الهيئة العامة للرياضة والشباب على قرار اتحاد اللعبة باعتباره مكونًا من الهيئة، وتكفلت الهيئة بتأمين كافة مستلزمات اللاعبين المشاركين، بالتعاون مع البرنامج السوري الإقليمي.

ويرأس البعثة المدرب عماد زين العابدين، بينما يشارك كل من اللاعب أحمد برنجي، وعلي البارودي، وعمار أيوب، وحسن قسيس في البطولة، في حين لم يستطع اللاعب محمد نور شنن المشاركة بسبب مشكلة في أوراقه داخل المطار، حالت دون قدرته على السفر إلى السويد.

رئيس الهيئة العامة عروة قنواتي، أوضح لعنب بلدي أن الهيئة “حاولت أكثر من مرة تأمين دعم للمشاركة في البطولة، وخاصة بعد فشل جلب الدعم المطلوب لبطولة ماليزيا مطلع العام الحالي”، مشيرًا إلى أن “تجاوب البرنامج السوري الإقليمي كان سريعًا وتحمل نفقات السفر ورسوم الاشتراك والإقامة والتجهيزات”.

الدعوة وجهت إلى الاتحاد الحر

الدعوة وجهت إلى الاتحاد “الحر” ولم توجه إلى اتحاد النظام السوري، وفق الهيئة، بينما استبدلت بعثة المنتخب علم النظام السوري بعلم الثورة السورية في الصالة، على اعتبار أن الدول ترفع العلم المتعارف عليه دوليًا، بحسب القائمين عليها.

وقال زين العابدين إن اللجنة المنظمة طلبت أعلام الدول عن طريق وزارة الخارجية ومن ضمنها علم النظام السوري، بعد أن أنهت تسجيل الدول المشاركة، مشيرًا “اعترضنا على الأمر وطلبنا إزالته ورفع علم الاستقلال فاستجابت اللجنة المنظمة، وخاصة أن الدعوة الموجهة لاتحادنا هي باسم المنتخب السوري الحر للكاراتيه”.

وأوضح زين العابدين  لعنب بلدي أن “المشاركة رسمية ضمن بطولة ينظمها الاتحاد العالمي للعبة WKF”، مشيرًا إلى أن الاتحاد “سيبحث جديًا مع بعض الوفود المشاركة، موضوع شطب علم النظام السوري من السبورت داتا الدولية الخاصة بالكاراتيه، والتي تعتمد الأعلام الموجودة في الأمم المتحدة بشكل رسمي كما جميع الاتحادات الدولية”.

المشاركة هي الأولى رسميًا

واعتبر رئيس الاتحاد أن المشاركة هي الأولى رسميًا لمنتخب سوريا الحر، بعد مشاركات في بطولات دولية عدة في اليونان وغيرها من الدول، لافتًا إلى أن الهيئة “تسعى من خلال المشاركة لفتح الباب بشكل واسع على مشاركات خارجية بعدة ألعاب، من ضمنها الكاراتيه والسباحة والجودو لتمثيل سوريا الثورة أفضل تمثيل”.

وتقام المنافسات وفق جدول الاتحاد العالمي للكاراتيه، بالتعاون مع الاتحادين الأوربي والآسيوي، فيما يشارك أكثر من 800 لاعب ولاعبة منهم من حصل على المراكز الأولى على مستوى العالم.

تابعنا على تويتر


Top