سلطات الأسد تفرج عن الناشط الحقوقي جديع نوفل

fgty5431q1233.jpg

أفرجت سلطات النظام السوري عن الناشط الحقوقي جديع نوفل، السبت 23 نيسان، بحسب مصادر مقربة منه، بعدما اعتقلته مطلع الشهر الجاري.

وظهر نوفل (أبو سلام)، بحسب صور نشرها أقرباؤه في “فيسبوك”، بوضع صحي جيد، دون تبيان التهم الموجهة له، أو أسباب اعتقاله على الحدود السورية اللبنانية، مطلع نيسان.

وشغل نوفل المدير التنفيذي لـ “المركز السوري للديمقراطية والحقوق المدنية”، والذي تم تأسيسه عام 2011 عقب انطلاق الثورة السورية، بهدف “نشر وترسيخ ثقافة حقوق الإنسان”.

جديع نوفل (65 عامًا) من قرية “الهيات” في محافظة السويداء، اعتقل عام 1992 لمدة خمسة سنوات، بسبب نشاطه في لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سوريا، كما اعتقل أواخر عام 2014 أثناء عودته من بيروت لأكثر من شهرين.

إقرأ أيضًا: سلطات الأسد تعتقل أربعة ناشطين من السويداء خلال نيسان

تابعنا على تويتر


Top