حجاب منتقدًا دي ميستورا: منذ تعيينه زاد عدد المدن المحاصرة

rt56.jpg

المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب( الاناضول)

انتقد المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، بعد تصريحه الذي وصف به انسحاب الهيئة من المفاوضات بأنه “استعراض سياسي”.

ونقلت وكالة الأناضول، اليوم الأحد 24 نيسان، عن حجاب قوله، أثناء زيارته لمخيم “نزيب” للاجئين السوريين، إنه “منذ تعيين دي ميستورا مبعوثًا خاصًا إلى سوريا، زاد عدد القتلى المدنيين وعدد المدن والبلدات المحاصرة من قبل النظام وميليشياته”.

وأضاف حجاب أن “السوريين يموتون جوعًا على مرآى ومسمع من دي ميستورا وفريقه، نتيجة الحصار المفروض من قبل النظام وحلفائه على عدد من المدن والبلدات السورية”، مشيرًا إلى أن الهيئة علقت مشاركتها في محادثات جنيف نتيجة القصف المستمر على المدنيين من قبل النظام.

ونوه حجاب إلى أن “تمسك الأسد بكرسي الحكم جعل أكثر من نصف الشعب السوري خارج البلاد، ويعشيون في ظروف قاسية ومعاناة شديدة”.

وزار رياض حجاب مخيمات اللاجئين السوريين في ولاية غازي عنتاب، جنوبي تركيا، أمس السبت، برفقة المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو.

وكان المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات أعلن أن وفد الهيئة اتخذ قرارًا بتعليق مشاركته في محادثات جنيف، عازيًا ذلك إلى استمرار القصف وتجويع الشعب السوري من قبل النظام، وتجاهله لهدف المفاوضات بالانتقال السياسي.

تابعنا على تويتر


Top