الدفاع المدني يحذر أهالي حلب من التجمع في الأماكن العامة

2888.jpg

القصف على حي الصاخور بحلب - الأحد 24 نيسان (مركز حلب الإعلامي)

أصدر الدفاع المدني في محافظة حلب “الحرة” بيانًا، اليوم الاثنين 25 نيسان، دعا فيه المواطنين إلى الابتعاد عن التجمعات في الساحات العامة في ظل القصف العشوائي.

بيان الدفاع المدني في حلب 25 نيسان 2016

بيان الدفاع المدني في حلب 25 نيسان 2016

وبحسب البيان فإن الدعوة إلى الابتعاد عن الأسواق والحدائق والمدارس، تأتي بسبب استهداف النظام لتلك المناطق في الآونة الأخيرة، “وحرصًا هلى سلامتهم من الضربات المضاعفة (إعادة ضرب نفس الهدف)”.

وكانت قوات الأسد صعدت من هجماتها على مدينة حلب، خلال الأيام الأربعة الماضية، وقتل منذ ذلك الوقت ما يقارب 50 ضحيةً، إلى جانب مئات الجرحى.

كما أمهلت غرفة عمليات “فتح حلب”، المجتمع الدولي 24 ساعة،  بدأت السبت 23 نيسان الجاري، للضغط على النظام السوري وحلفائه لـ “إيقاف هجماته على المدنيين”، مشيرةً إلى أنه “في حال عدم توقف القصف سيحلّ الجيش الحر التزامه بالهدنة، المتفق عليها بين أمريكا وروسيا برعاية أممية”.

وشهدت مدينة حلب هدوءًا نسبيًا بعد بدء اتفاق وقف إطلاق النار، نهاية شباط الماضي، إلا أنه تراجع مؤخرًا بعد تعثر العملية التفاوضية في جنيف، وخاصة بعد تعليق وفد المعارضة السورية (الهيئة العليا)، مشاركتها اعتراضًا على استمرار حصار المدن السورية وقصفها.

 

 

تابعنا على تويتر


Top