قوات الأسد تستهدف عندان والمعارضة تصد هجومًا نحو المدينة

33555.jpg

القصف على مدينة عندان - 23 نيسان (مركز عندان الإعلامي)

استهدفت قوات الأسد بقذائف المدفعية مدينة عندان في ريف حلب الشمالي اليوم، الاثنين 25 نيسان، ما خلف عددًا من الضحايا والجرحى.

وأفاد مراسل عنب بلدي في حلب بسقوط أكثر من 20 قذيفة على المدينة، ما أدى إلى مقتل طفلة تبلغ من العمر تسع سنوات، إضافة إلى إصابة عدد من المدنيين بجروح.

المراسل أوضح أن قوات الأسد حاولت مساء أمس الأحد، التقدم إلى محور الطامورة باتجاه المدينة، إلا أن فصائل المعارضة صدت الهجوم ومنعت وصولهم إلى عندان، بينما أكد ناشطون مقتل عنصرين وجرح آخرين للنظام إثر كمين نصبته فصائل المعارضة قرب الطامورة.

وصعّد النظام السوري من هجماته على مدينة حلب، خلال الأيام الأربعة الماضية، وقتل منذ ذلك الوقت ما يقارب 50 ضحيةً إلى جانب مئات الجرحى، وسط أنباء عن التجهيز لمعركة كبرى في حلب.

وتخوض المعارضة معارك على جبهات الريف الشمالي، مع قوات الأسد بشكل متقطع من جهة، بينما تستمر الاشتباكات على جبهات تنظيم “الدولة” في المنطقة من جهة أخرى، بعد تقدم الجيش الحر وسيطرته على بلدات حور كلس وقريتي تل بطال والأحمدية، مطلع نيسان الجاري.

تابعنا على تويتر


Top