مقتل وأسر عدد من قوات الأسد شمال اللاذقية

DGHJHKJ86754RTFD.jpg

لقي عدد من قوات الأسد مصرعهم وأسر اثنان آخران، خلال المواجهات المستمرة ضد فصائل المعارضة في ريف اللاذقية الشمالي، الاثنين 25 نيسان.

وذكر ناشطون من المنطقة أن المواجهات المستمرة منذ الصباح الباكر على محور قرية كبانة في جبل الأكراد، أسفرت عن مقتل 15 عنصرًا من قوات الأسد والميليشيات المساندة.

كذلك أكدت حسابات مقربة من “الحزب الإسلامي التركستاني” أن مقاتليه تمكنوا من أسر عنصرين من مقاتلي النظام خلال المواجهات، الأمر الذي أكده ناشطون محليون عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي السياق، استمرت قوات الأسد باستهدافها قرى وبلدات ريف اللاذقية الشمالي، الخاضعة لسيطرة المعارضة، ولا سيما قريتي السلور وشحرورة في جبل الأكراد.

ويسعى النظام السوري بدعم من حلفائه الروس والإيرانيين والميليشيات المحلية، إلى فرض سيطرته على كامل ريف اللاذقية الشمالي، من خلال عمليات مستمرة منذ تشرين الأول 2015.

تابعنا على تويتر


Top