“شهداء الدولار”.. هكذا وصفت “النصرة” ضحايا معرة النعمان

dftytjk756gf.jpg

لوحة جدارية لـ "شهداء" معرة النعمان، تعرضت للتشويه من مقاتلي جبهة النصرة، الجمعة 29 نيسان.

قام عناصر من جبهة النصرة ظهر اليوم، الجمعة 29 نيسان، بتمزيق أعلام الثورة في ساحة “الحزب” وسط مدينة معرة النعمان، وكتبوا على لائحة جدارية أعدها ناشطو المدينة لضحايا القصف والمعارك، عبارة “شهداء الدولار”.

وأفادت مصادر متطابقة، أن عناصر “النصرة” رفعوا أعلامهم وراياتهم، عقب انتهاء مظاهرة شعبية في الساحة ذاتها، نددت بتصرفات هذا الفصيل، وطالبت بخروجه من المدينة.

من مظاهرة معرة النعمان، الجمعة 29 نيسان.

من مظاهرة معرة النعمان، الجمعة 29 نيسان.

وقوبل هجوم “النصرة” و”جند الأقصى” على مقرات الفرقة 13 التابعة للجيش الحر، آذار الماضي، باستياء كبير من أهالي معرة النعمان، وخرجوا بمظاهرات مناهضة لها مستمرة حتى يومنا هذا.

وأوضحت مصادر عنب بلدي أن اللائحة الجدارية تضم أسماء “شهداء” المدينة منذ عام 2011، ولها خصوصيتها ورمزيتها لدى الأهالي، ما يرجح حدوث صدام جديد في المعرة.

وحملت لافتات متظاهري معرة النعمان، اليوم، انتقادات واسعة للمواجهات المسلحة بين جيش الإسلام وفيلق الرحمن في الغوطة الشرقية، محملين جبهة النصرة مسؤولية “إشعال الفتنة” بين الطرفين.

وتعتبر معرة النعمان مركز نشاط مدني ثوري واسع في ريف إدلب، إلى جانب مدينة كفرنبل ومناطق أخرى في المحافظة، وسيطرت عليها المعارضة مطلع عام 2012، وتضم فصائل تابعة للجيش الحر إلى جانب حركة أحرار الشام وجبهة النصرة.

تابعنا على تويتر


Top