من هو قائد الجيش الإيراني الذي حطّ في دمشق؟

abds.jpg

تشير المعلومات المتقاطعة، ومن مصادر على اطلاع بتحركات القيادة الإيرانية تجاه الوضع في سوريا، إلى أن رئيس أركان الجيش الإيراني فيروز أبادي حط رحاله في دمشق للإشراف بنفسه على سير المعارك، لكن من هو قائد الجيش الإيراني؟

الجنرال الإيراني، فيروز أبادي (أنترنت).

الجنرال الإيراني، فيروز أبادي (أنترنت).

اللواء حسن فيروز آبادي، من مواليد 3 شباط 1951 في مدينة مشهد، وهو ضابط كبير يشغل منصب رئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الإيرانية، وهي أعلى رتبة في الجيش الإيراني بعد المرشد الأعلى للثورة الإسلامية الإيرانية، آية الله علي خامنئي.

بدأ أبادي حياته التعليمية في مدينة مشهد مسقط رأسه، ثم تخرج في جامعة مشهد للعلوم الطبية باختصاص الطب البيطري. وبعد الثورة الإيرانية عام 1979 انضم إلى الحرس الثوري الإيراني، وشارك في الحرب العراقية- الإيرانية.

بعد الحرب، تدرج في مناصب عديدة وذلك في عهد الرئيس أكبر هاشمي رفسنجاني، ثم أصبح نائب رئيس أركان الجيش في عام 1989، وعيّن رئيسًا لأركان مرشد الثورة علي خامنئي مطلع تشرين الثاني 2002.

يعرف عن أبادي شدة عدائه لإسرائيل وتهديده في أكثر من مرة بضرورة إزالة إسرائيل عن الوجود، وكذلك مواقفه المؤيدة بطبيعة الحال للنظام السوري في حربة ضد المعارضة.

يقول في إحدى تصريحاته العام 2013 “نيران أي عمل عسكري في سوريا ستطال الصهاينة”.

ويعتبر أبادي وفق مصادر إعلامية إيرانية، أن الدفاع عن فلسطين واجب الدين الكامل، ويتماشى هذا مع الرؤية الإيرانية في الملف الفلسطيني بشكل عام.

بينما تواجه سياسات طهران انتقادات واسعة حول تدخلها في شؤون البلاد العربية، وآخرها بيان مؤتمر القمة الإسلامية في تركيا الشهر الماضي، إذ تدير عددًا من الميليشيات المقاتلة في سوريا والعراق واليمن.

إقرأ أيضًا: أنباء عن وصول قائد الجيش الإيراني إلى دمشق

تابعنا على تويتر


Top