الغارات تستهدف مدينة حلب مجددًا

13465421qwertytys.jpg

آثار القصف في حي الهلك بحلب - 3 أيار 2016 (مركز حلب الإعلامي)

قصف الطيران الحربي المناطق “المحررة” من مدينة حلب بالصواريخ والبراميل، اليوم الثلاثاء 3 أيار، ما أسفر عن قتلى وجرحى.

واستهدفت القصف أحياء السكري والفردوس وهلك والشعار والصاخور، فسقط صاروخ أرض- أرض من نوع “فيل” في حي السكري، بحسب مراسل عنب بلدي، الذي أشار إلى أنباء عن مقتل طفل وإصابة آخرين.

وطالت البراميل المتفجرة أحياء ضهرة عود والهلك والشعار والشيخ فارس وباب النصر، منذ صباح اليوم، وسط أنباء أولية عن سقوط جرحى من المدنيين.

وذكر مركز حلب الإعلامي أن أربعة مدنيين أصيبوا بجروح، بينهم طفل بحالة حرجة، جراء استهداف قوات النظام حي الفردوس بقذيفة مدفعية.

وأكد المركز إصابة شخصين بجروح، إثر استهداف المروحيات حي الهلك شرقي حلب ببرميل متفجر.

كما استهدفت غارة جوية دوار الصاخور ظهر اليوم، بحسب المراسل، وذكرت شبكة “شاهد عيان حلب” أن أربعة قتلى سقطوا، حتى اللحظة.

وتشهد أحياء حلب “المحررة” قصفًا وصفه ناشطون بـ “الأعنف” منذ 20 نيسان، وأسفر عن مقتل 148 ضحية، وفق الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في الوقت الذي تشهد الأحياء الخاضعة لسيطرة النظام سقوط قذائف بشكل متكرر تؤدي إلى مقتل مدنيين أيضًا.

لكن القصف تراجعت حدته خلال اليومين الماضيين، في الوقت الذي تحاول فيه واشنطن وموسكو الوصول إلى اتفاق تهدئة في المدينة.

تابعنا على تويتر


Top