مطار حميميم في مرمى غراد “جيش الإسلام”

3699999.jpg

استهداف مطار حميميم في ريف اللاذقية - الثلاثاء 3 أيار (المصدر: جيش الإسلام)

استهدف “جيش الإسلام” مطار حميميم العسكري في اللاذقية بصواريخ الغراد، اليوم الثلاثاء 3 أيار، ردًا على المجازر التي ينفذها النظام السوري بحق المدنيين في حلب، بحسب بيان للفصيل.

ونشر “جيش الإسلام”، عبر حسابه الرسمي في “تيلغرام”، صورة تظهر لحظة استهداف المطار بالصواريخ، وقال “استهداف مطار حميميم بوابل من صواريخ الغراد ردًا على المجازر في حلب الشهداء”، إلا أنه لم يذكر أي تفاصيل حول نتائج القصف.

وكان الفصيل استهدف بالمدفعية الثقيلة والغراد مدينة القرداحة والمطار، أمس الاثنين، وقال إنه حقق إصابات مباشرة فيهما.

وأعلنت حركة “أحرار الشام الإسلامية”، تشرين الثاني الماضي، استهدافها المطار بقذائف المدفعية الثقيلة (مدافع من عيار 130)، مشيرةً إلى أنها “حققت إصابات دقيقة داخل القاعدة الجوية”.

وينتشر في القاعدة جنود روس منذ أيلول 2015، وتضم منظومات دفاع جوي ومروحيات وطائرات حربية روسية.

ويتزامن الاستهداف مع معارك تخوضها فصائل الجيش الحر ضد قوات الأسد في ريف اللاذقية، بينما تشهد مدينة حلب قصفًا عنيفًا لليوم الثالث عشر على التوالي، ما أسفر عن عدد كبير من الضحايا والجرحى.

 

تابعنا على تويتر


Top