كيري للأسد: الحرب لن تنتهي إذا أردت استقطاع جزء من البلاد

dfg45.jpg

وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري

وجه وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، رسالة لرئيس النظام السوري، بشار الأسد، جاء فيها “إذا كانت استراتيجيتك هي التفكير بطريقة ما، أنك سوف تستقطع حلب أو تستقطع جزءًا من البلاد، فإن الحرب لن تنتهي”.

كيري حذر الأسد، خلال حديثٍ إلى لصحفيين في مقر وزارة الخارجية الأمريكية، مساء أمس الثلاثاء 3 أيار، من “عواقب” في حال عدم التزامه بوقف إطلاق النار، وما لم يحقق تقدمًا في عملية الانتقال السياسي لإنهاء الحرب في سوريا.

الوزير الأمريكي أشار إلى أن إحدى العواقب في حال عدم التزام الأسد بالهدنة، هي “التدمير الكامل لوقف إطلاق النار ومن ثم العودة إلى الحرب، إضافة إلى عواقب أخرى تجري مناقشتها”، معتقدًا أن النظام السوري وروسيا لن يستفيدان من ذلك.

وفي حديثه عن الأوضاع في حلب أدان كيري الهجوم على مشفى “الضبيط” أمس في حي المحافظة، قائلًا “نُدين جميع هذه الهجمات بصرف النظر عن مرتكبيها، سواء كان عضوًا من المعارضة ينتقم أو النظام في وحشيته ضد المدنيين التي استمرت لخمس سنوات”.

وجدد كيري تحذيره من خروج الأوضاع في حلب عن السيطرة بسبب تصاعد العنف، مؤكدًا أن هناك خطة يجري العمل عليها حاليًا من أجل إيقاف إطلاق النار لأمد طويل.

تصريحات جون كيري جاءت بعد لقاءه وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، والمبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، في جنيف لبحث التصعيد الأخير في حلب، ووقف إطلاق النار والعودة إلى المفاوضات السياسية.

وجدّد كيري رفض أمريكا وجود بشار الأسد في أي عملية سياسية انتقالية في سوريا، إلا أن المعارضة تتهم أمريكا بالتواطئ مع الأسد ومحاولة إعادة إحياء نظامه، بسبب تغاضيها عن جرائمه في حق الشعب السوري.

وكان وزير الخارجية الأميركي قال إنه إذا لم تكن مفاوضات السلام السورية جدية، فستكون لدى واشنطن خطة بديلة. ورغم أن الإدارة الأمريكية تكرر مصطلح “الخطة البديلة” دون أن تفصح عنها بشكل رسمي، يتوقع محللون سياسيون أن الخطة هي تسليح المعارضة في سوريا بأسلحة نوعية.

اقرأ أيضًا: منظمات دولية ممولة من أمريكا تحمّلها مسؤولية نزيف الدم في سوريا.

تابعنا على تويتر


Top