مظاهرة في تولوز الفرنسية تضامنًا مع حلب

123456245234qwersa.jpg

متظاهرون في تولوز الفرنسية 5 أيار 2016.

نظّم ناشطون بمظاهرة في مدينة تولوز الفرنسية تضامنًا مع مدينة حلب، بهدف التأثير على الشعب الفرنسي والضغط على الحكومة.

واستمرت المظاهرة أمس ثلاثة ساعات، بدأت بوقفة في ساحة الكابيتول، ثم سار المتظاهرون إلى منطقة جان جورس، ونظموا وقفة أخرى جمعت ناشطين سوريين مع مواطنين فرنسيين، وبلغ عددهم الكلي نحو 110 متظاهر.

نسقت الناشطة نور عبد القادر المظاهرة، كنشاط أول لها ولمجموعة من الناشطين، وأوضحت في حديث لعنب بلدي، أن المجموعة ستستمر بنشاطاتها، بالتنسيق مع ناشطين آخرين في فرنسا.

حمل المتظاهرون لافتات كتب عليها عبارات “روسيا تقتل أطفالنا” و”صمتكم يقتلنا” و”أنقذوا حلب”، وغيرها مكتوبةً باللغات الإنجليزية والفرنسية والروسية والعربية.

وأضافت عبد القادر “نخطط حاليًا لإقامة معرض صور، نعرض فيه أمام المواطنين الفرنسيين قصة كل شهيد وكل بيت تدمر”.

ونظم ناشطون في العديد من دول العالم يومي السبت والأحد الماضيين، عشرات المظاهرات والوقفات في مختلف أنحاء العالم، تضامنًا مع حملة “حلب تحترق” التي أطلقها ناشطون بسبب القصف الذي طال المدينة مؤخرًا.

تابعنا على تويتر


Top