تشييع “بطل روسيا”.. قتل في تدمر واستعادته موسكو بوساطة “كردية”

GT656YTH.jpg

من مراسم تشييع الضابط الروسي، الجمعة 6 أيار (روسيا اليوم).

شُيع الضابط الروسي ألكسندر بروخورينكو اليوم، الجمعة 6 أيار، والذي قتل خلال معارك مدينة تدمر منتصف آذار الماضي، وقلّده الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، لقب “بطل روسيا” بعد وفاته.

وكانت وسائل إعلام روسية أشارت إلى أن بروخورينكو قتل بعد إبلاغ الطائرات الروسية بموقعه الشخصي لتوجيه ضربة، عندما أدرك أنه بات محاصرًا من قبل مقاتلي تنظيم “الدولة الإسلامية”.

في حين أكدت مصادر التنظيم آنذاك أن خمسة عناصر وضباط روس قتلوا خلال المواجهات، والتي انتهت بسيطرة قوات الأسد وحلفائه على مدينة تدمر في 27 آذار.

ولعبت وحدات حماية الشعب (الكردية) دور الوساطة في استعادة جثة القتيل من تنظيم “الدولة الإسلامية”، ونجحت في ذلك بتاريخ 28 نيسان الماضي، وفق ما صرح الناطق باسم الوحدات، ريدور خليل.

وجرت مراسم تشييع بروخورينكو في الساعة الثامنة صباحًا، في دار الثقافة في قرية غورودكي التابعة لمقاطعة أورينبورغ التي ولد فيها، بحضور حوالي ألف شخص من زملائه وأصدقائه وسكان القرية، وفقًا لموقع “روسيا اليوم”.

وتشارك روسيا في العمليات العسكرية إلى جانب قوات الأسد، منذ نهاية أيلول 2015، ولقي عدد من جنودها وضباطها مصرعهم منذ ذلك الوقت، في إطار العمليات العسكرية التي تدعم من خلالها النظام السوري.

تابعنا على تويتر


Top