“الأمن القومي” الإيراني يناقش خسائر “الحرس الثوري” في حلب

dffyyt7r4.jpg

تبحث لجنة “الأمن القومي” في “مجلس الشورى الإسلامي” (البرلمان) الإيراني، الاثنين 9 أيار، الخسائر البشرية التي مني بها “الحرس الثوري” في بلدة خون طومان جنوب حلب.

ونقلت وكالة “سبوتنك” الروسية عن مصدر لم تسمه، أن لجنة “الأمن القومي” ستبحث اليوم سبل استعادة الإيرانيين الذين تم أسرهم هناك، وستتخذ القرارات المناسبة في هذا الشأن.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن 13 “مستشارًا عسكريًا” من “الحرس الثوري” قتلوا، وأصيب 21 آخرون في معارك خان طومان، لكن مصادر في غرفة عمليات “جيش الفتح” قالت إن الرقم أكبر بكثير.

وينحدر جميع القتلى والأسرى الإيرانيين من منطقة “مازندران” شمال إيران، بحسب تصريحات الناطق باسم “الحرس الثوري” في هذه المحافظة، حسين على رضائي، لوكالتي “فارس” و”ايسنا” الإيرانيتين.

وسيطر “جيش الفتح” على بلدة خان طومان والمناطق المحيطة بها، الجمعة 6 أيار، بعد معارك استمرت عشر ساعات، تلقّت الميليشيات الإيرانية والأفغانية الخسائر الأكبر فيها منذ دخولها سوريا.

اقرأ أيضًا: إصلاحيو إيران يدعون “الحرس الثوري” للتخلي عن الأسد

تابعنا على تويتر


Top