الغارات تستهدف قطّاع خدمات الأنصاري في حلب وتخرجه عن الخدمة

Untitled-1.jpg

آثار القصف في قطاع الأنصاري للخدمات في حلب- 12 أيار 2016 (فيسبوك)

خرج قطاع الأنصاري للخدمات التابع لمجلس مدينة حلب عن الخدمة، جراء استهدافه ببرميلين متفجرين صباح اليوم.

ويقدّم قطاع الأنصاري خدمات الصرف الصحي والكهرباء والمياه والنظافة، لكل من أحياء الإذاعة والسكري وسيف الدولة والمشهد وصلاح الدين وكرم الجورة وسعد الأنصاري والعامرية وتل الزرازير والزبدية والأنصاري شرقي، كما نقل سامر قربي، عضو مجلس محافظة، لعنب بلدي.

وأضاف قربي “خرج القطاع عن الخدمة حتى إشعار آخر، بينما وقع جرحى وتسبب القصف بأضرار كبيرة في المبنى والآليات”.

وليست المرة الأولى التي يخرج فيها القطاع عن الخدمة، فقد استهدف بالقصف للمرة الثالثة على التوالي، بحسب قربي، الذي أشار “نعتمد بهذه الحالة على آليات القطاعات الأخرى، لو عملت دوامًا إضافيًا خارج أوقات الدوام، وعلى ما يستطيع مجلس المدينة تقديمه من آليات لسد النقص”.

وشهدت عدة أحياء في حلب قصفًا من طائرات النظام ليلة أمس وصباح اليوم، منها الزبدية والقاطرجي والميسر، بعد انتهاء مدة تمديد الهدنة ليلة أمس، تزامنًا مع استهداف عددٍ من القرى في الريف الشمالي والجنوبي ومعارك يشهدها مخيم حندرات وبلدة خان طومان.

تابعنا على تويتر


Top