الذهب والدولار يواصلان انخفاضهما في سوريا

fg567.jpg

واصلت أسعار الذهب وصرف الليرة أمام الدولار انخفاضهما لليوم الثالث، بعد تخفيض المصرف المركزي السوري لسعر التدخل إلى 585 ليرة للدولار الواحد.

‏الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات في دمشق، قالت عبر صفحتها في فيس بوك، اليوم الأربعاء 18 أيار، إن سعر الذهب انخفض 1200 منذ أمس، مسجلًا 21000 للغرام من عيار 21، و18000 للعيار 18.

وأوضحت الجمعية أن سبب التراجع يعود إلى انخفاض سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار.

وكان سعر الغرام وصل إلى 23000 السبت الماضي، مع توقعات باستمرار صعوده ووصوله إلى 25 ألف ليرة سورية.

من جهته أعلن مصرف سوريا المركزي مجددًا عن خفض سعر التدخل في سوق القطع الأجنبي إلى 585 ليرة سورية للدولار الواحد.

وألزم المصرف شركات الصرافة بشراء مليون دولار، ومكاتب الصرافة مئة ألف دولار، وبيعها للمواطنين دون أي عمولات تحت طائلة المساءلة والإغلاق في حال عدم الالتزام.

تدخلات المصرف حسنت من سعر الليرة بشكل طفيف، خاصة بعد توعد حاكم المصرف، أديب ميالة، المضاربين في سوق القطع الأجنبي بتكبيدهم خسائر فادحة.

وانخفض سعر الصرف بحدود 60 ليرة خلال أيام، بعد تسجيله اليوم في دمشق 600 للمبيع، و590 للشراء، بينما سجل في حلب 612 للمبيع، و610 ليرة للشراء.

ويطالب السوريون التجار بخفض الأسعار بعد انخفاض سعر الصرف، إلا أن الأسعار لا تنخفض بتحسن الليرة، كما يقول زكريا شما، أحد المعلقين على صفحة البورصة السورية “ارتفاع سعر الصرف في الفترة الماضية كانت حركة من أجل رفع الأسعار قبل شهر رمضان، والآن تعود الليرة إلى سعرها السابق وتبقى الأسعار كما هي… المهمة تمت بنجاح”.

تابعنا على تويتر


Top