تنظيم “الدولة” ينسحب من قرية شمال الرقة.. ويسمح للأهالي بمغادرة المدينة

raqagfhry5tr.jpg

غارات لطيران التحالف الدولي على قرية العكيرشي في ريف الرقة الشرقي، السبت 21 أيار (ناشطون).

انسحب تنظيم “الدولة الإسلامية” من قرية الهيشة في ريف الرقة الشمالي، عقب هجوم لقوات “سوريا الديمقراطية” مدعومًا بغارات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، تزامنًا مع سماح التنظيم للعوائل بمغادرة المدينة.

وشنت “سوريا الديمقراطية” هجومًا بريًا على قرية الهيشة القريبة نسبيًا من بلدة عين عيسى، صباح اليوم، السبت 21 أيار، ترافق مع غارات مكثفة للطيران الحربي استهدفت مواقع التنظيم فيها، إلى جانب غارات على قرى في الريف الشمالي والشرقي، ما أدى إلى انسحاب عناصر التنظيم منها قبيل حلول المساء.

وذكرت حملة “الرقة تذبح بصمت” أن نحو 25 عنصرًا من الجيش الامريكي يشرفون على تدريب المقاتلين الأكراد في بلدة عين عيسى، بالإضافة إلى إدارة حركة الطيران الحربي في المنطقة والعمليات العسكرية التي تجري هناك.

وفي السياق، أشارت الحملة إلى أن تنظيم “الدولة الإسلامية” سمح للأهالي مغادرة مدينة الرقة إلى الريف القريب منها، عبر بيانات أذاعها مقاتلوه في المساجد، لكنه منعهم في الوقت ذاته من مغادرة المحافظة (الولاية كما يسميها) نحو محافظات أخرى.

وكانت مصادر مقربة من “قوات سوريا الديمقراطية” أعلنت أمس اقتراب معركة الرقة، بالتزامن مع مناشير ألقتها طائرات التحالف تصب في ذات السياق، بالتوازي مع زيارة المبعوث الأمريكي إلى مدينة “كوباني” للإشراف على سير العملية المرتقبة.

وتخضع الرقة منذ مطلع عام 2014 لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية”، بعد طرده فصائل المعارضة منها، وتفرده في إدارة شؤونها، لتغدو المركز الرئيسي له في سوريا.

تابعنا على تويتر


Top