الجبير: كل ما يفعله المجتمع الدولي توفير الراحة للقتلى في سوريا

dfgty643.jpg

وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير

قال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، إن “كل ما يفعله المجتمع الدولي تجاه سوريا هو توفير الراحة للذين يتعرضون للقتل”.

وأضاف الجبير لوكالة الأنباء الألمانية “DPA”، على هامش قمة العمل الإنساني المنعقدة في تركيا، الاثنين 23 أيار، أنه “إذا تم التعامل فقط مع تداعيات الأزمة السورية، فإن العملية لن تنتهي أبدًا”، مؤكدًا أنه “يجب التركيز على جذور المشكلة وهو بشار الأسد”.

الجبير أوضح أنه يجب أن يكون هناك عواقب إذا لم يستجيب الأسد لإرادة المجتمع الدولي، بإدخال المساعدات إلى المناطق المحاصرة، واحترام وقف إطلاق النار.

وشدّد الوزير السعودي على أن تقديم المساعدات وحدها ليس كافيًا، إضافة إلى ضرورة تغيير موازين القوى على الأرض، في إشارة منه إلى دعم المعارضة السورية بسلاح نوعي.

الجبير صرّح لأكثر من مرة بضرورة دعم المعارضة السورية بمضادات طيران من أجل قلب موازين القوى لحسابها، إضافة إلى مطالبة الأسد بالتنحي عبر عملية سياسية أو سيذهب من خلال عملية عسكرية، لكن التصريحات تبقى حبيسة المؤتمرات الصحفية، ولا تحركات ميدانية لدعم قوى الثورة حتى اليوم.

وتأتي التصريحات قبل يومين من الموعد الذي حددته روسيا لاستهداف “جبهة النصرة” والأطراف الأخرى التي قالت إنها “تنتهك الهدنة في سوريا”، اعتبارًا من 25 أيار الجاري.

كما يأتي قبل أسبوع من بداية التحالف الدولي بقيادة أمريكا بإلقاء المساعدات الإنسانية من الجو، في حال لم يلتزم النظام السوري بإدخالها للمناطق المحاصرة.

تابعنا على تويتر


Top