روسيا تنفي تحطم مروحيات لها في سوريا

dsag.jpg

تعبيرية لمروحيات روسية

نفت وزارة الدفاع الروسية اليوم، الثلاثاء 24 أيار، إسقاط مروحيات قتالية روسية في سوريا.

وأكدت الوزارة لوكالة “تاس” الروسية، عدم حصول ذلك أو وقوع أي خسائر في الأرواح بين العسكريين العاملين في قاعدة حميميم.

وقال الناطق باسم الوزارة، إيغور كوناشينكوف، “إن جميع المروحيات القتالية الروسية في سوريا تواصل تنفيذ المهمات المخطط لها”.

وجاء كلام المتحدث تعليقًا على ما نشرته بعض وسائل الإعلام، نقلًا عن مركز أبحاث “ستراتفور” (Stratfor) الأمريكي المتخصص بجمع وتحليل المعلومات وتقديم الخدمات الاستشارية.

وأضاف كوناشينكوف “جميع المروحيات القتالية الروسية الموجودة في الجمهورية العربية السورية تواصل تنفيذ المهمات المخطط لها للقضاء على الإرهابيين، ولم يتكبد قوام القاعدة الروسية أي خسائر”.

وكان “ستراتفور” نشر، في وقت سابق، مقالات مفادها أنه تم تدمير وحدة المروحيات الروسية، وعشرين شاحنة في منطقة مطار “تياس” في ريف حمص.

كما أظهر تسجيلٌ مصور، في 24 تشرين الثاني الماضي، تدمير مروحية روسية من مقاتلي المعارضة بصاروخ “تاو” المضاد للدروع، كما تبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” إسقاط عددٍ من الطائرات وقال إنها “روسية”.

تابعنا على تويتر


Top