هجوم فاشل على خان طومان.. “آكي”: إيران تحشد 80 ألف مقاتل في سوريا

dfr54f6fgf56.jpg

صورة أرشيفية لعناصر من "جيش الفنح" في ريف حلب الجنوبي (عنب بلدي).

منيت الميليشيات الإيرانية والأجنبية الرديفة لقوات الأسد بخسائر بشرية جديدة، في هجوم بدأته فجر اليوم، الأربعاء 25 أيار، على محور بلدة خان طومان في ريف حلب الجنوبي، ما لبثت أن تراجعت إلى مواقعها بعد فشل العملية.

وأفاد مراسل عنب بلدي في المنطقة أن نحو 25 عنصرًا من الميليشيات الأجنبية قتلوا في هجوم اليوم، وتركز على محور بلدة خان طومان، إلى جانب هجوم متزامن على مواقع المعارضة في حي الراشدين، على أطراف مدينة حلب.

وأوضح المراسل أن الهجوم على خان طومان هو السابع على التوالي منذ سيطرة غرفة عمليات “جيش الفتح” عليها في السادس من أيار الجاري، وفشل جميع المحاولات منذ ذلك الحين باستعادتها، وسط مقتل وجرح عشرات الإيرانيين وعناصر الميليشيات المختلفة.

من ناحية أخرى، نقلت وكالة “آكي” الإيطالية الرسمية عن مصدر مقرّب من “حزب الله” اللبناني أن الإيرانيين يحشدون في سوريا نحو 80 ألف مقاتل من جنسيات مختلفة.

وأوضحت الوكالة في تقريرها أمس، أن هذه القوات تضم فرقة عسكرية تابعة لـ “الحرس الثوري الإيراني” بالقرب من حلب، وكذلك مقاتلين من “حزب الله” وميليشيات عراقية وأفغانية في أكثر من منطقة في سوريا.

واعترفت إيران في وقت سابق من هذا الشهر بمقتل وجرح عشرات من مقاتليها في خان طومان، وأسر نحو ستة جنود على الأقل، قالت إنها تسعى لإطلاق سراحهم، في وقت أكد فيه قادة إيرانيون رفيعو المستوى أن طهران ستواصل دعمها النظام السوري بشتى الوسائل.

تابعنا على تويتر


Top