طيران الأسد يُمطر طريق “الكاستيلو” شريان حلب

3322222.jpg

طريق الكاستيلو في حلب - أيار 2016 (أرشيف عنب بلدي)

استهدف الطيران الحربي والمروحي طريق “الكاستيلو”  الشريان الوحيد لحلب صباح اليوم، الأربعاء 25 أيار، ما أدى إلى قطعه مجددًا خوفًا من وقوع إصابات.

وأفاد عنب بلدي الناشط الإعلامي من حلب، محمود رسلان، أن الطريق قطع قبل ساعتين، بعد تعرضه والمناطق المجاورة له  كالأشرفية والسكن الشبابي، لأكثر من 40 غارة جوية منذ الصباح.

وقال رسلان إن الطيران المروحي مازال يحوم فوق الطريق حتى لحظة إعداد التقرير، بينما تناقل ناشطون أنباءً عن وقوع إصابات إثر الغارات التي استهدفت الطريق اليوم.

وعادت حركة السيارات بشكل طبيعي لطريق “الكاستيلو”، الأسبوع الماضي، بعد قطع بشكل كامل دام ثلاثة أيام، وذكر مجلس مدينة حلب حينها أن كادر مكتبه الإغاثي تعرّض لأضرار نتيجة استهداف الطريق من قوات “سوريا الديمقراطية” التي ترصد الطريق من حي الشيخ مقصود، واستهدفته مرات عديدة سابقًا.

ويتعرض مخيم حندرات لقصف عنيف منذ استعادة المعارضة النقاط التي تقدمت إليها قوات الأسد فيه، الخميس 12 أيار، بينما لاتزال المعارك مستمرة هناك.

ويهدّد قطع الطريق الأحياء المحررة في حلب، إذ يعتبر “الكاستيلو” رئة المدينة الوحيدة، وتحاول قوات الأسد منذ فترة قطعه، من خلال هجومها المستمر على مخيم حندرات المجاور، إلا أن محاولاتها لم تنجح.

تابعنا على تويتر


Top