“شهداء الإسلام”: دمرنا دبابتين وعربة لقوات الأسد في داريا

2777.jpg

مقاتلون في مدينة داريا غرب دمشق - 21 أيار 2016 (لواء شهداء الإسلام)

أعلن لواء “شهداء الإسلام” العامل في مدينة داريا، بريف دمشق الغربي، تدمير دبابتين حاولتا التقدم على الجبهة الجنوبية الغربية من المدينة، خلال اشتباكات بدأت ظهر اليوم، الخميس 26 أيار.

وأضاف اللواء، عبر حسابه الرسمي في “تويتر”، أن مقاتليه دمروا أيضًا عربة “شيلكا” على الجبهة الغربية من داريا، معتبرًا أن محاولة قوات الأسد التقدم في المدينة “خرقًا واضحًا للهدنة”.

قوات الأسد شنّت هجومًا واسعًا على الجبهة الجنوبية لمدينة داريا، ظهر اليوم، في محاولة ثانية خلال أسبوع لاقتحام المدينة المحاصرة، ووصف مراسل عنب بلدي في المدينة الاشتباكات بـ “العنيفة”، بينما ترافقت الاشتباكات مع قصف عنيف على المنطقة.

ولم تتقدم قوات الأسد في المنطقة، حتى لحظة إعداد التقرير، بينما استهدفت المدينة بصاروخين أرض- أرض من نوع فيل، وعدد من قذائف الهاون والمدفعية، وأكد المراسل تحرك كاسحة ألغام وعدد من الدبابات على نفس الجبهة.

واستعادت فصائل “الجيش الحر” العاملة في المدينة سيطرتها على جميع المناطق التي خسرتها الأسبوع الماضي، على يد قوات الأسد في محيط داريا، في هجوم مباغت شنته فجر الأحد 22 أيار الجاري.

تابعنا على تويتر


Top