مورينيو يعود لنزال غوارديولا.. سوق المدربين وضعتهما في مواجهة إنكليزية

Guardiola-Mourinho.jpg

أعلن المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو رسميًا الجمعة، 27 أيار، توليه تدريب فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي، بينما سيتولى بيب غورديولا قيادة مانشستر سيتي خلفًا لمانويل بليغريني الموسم المقبل.

وسيلتقي المدربان في منافسة هي الأولى لهما بنكهة إنكليزية في بكين، خلال بطولة كأس الأبطال الدولية الودية، في تكرار لسيناريو المنافسة الإسبانية التي كان يقودها قطبا التدريب الكوري في ريال مدريد وبرشلونة.

ويرجح المحللون الرياضيون اشتعال المنافسة من جديد بينهما، عندما سيحاول اليونايتد إعادة علوّ كعبه على باقي الفرق الإنكليزية، وتقليص الفارق بينه وبين السيتي الذي تمكن من التفوق عليه في المواسم الثلاثة الأخيرة، خاصة في الموسم الأخير الذي تأهل فيه السيتي إلى دوري أبطال أوروبا على حساب اليونايتد بفارق الأهداف فقط.

وجاء قرار إقالة لويس فان غال مدرب اليونايتد فور تتويج فريقه الأسبوع الفائت بكأس الاتحاد الإنكليزي.

وسيفتتح موينيو أولى مبارياته في مواجهة بروسيا دورتموند الألماني في شنغهاي، في 22 حزيران المقبل، كما سيخوض مباراة صعبة أمام ليستر سيتي بطل الدوري الإنكليزي في مباراة درع المجتمع في إنكلترا.

ويرى جيمي كاراجر، أسطورة ليفربول السابق، أن على بيب غوارديولا أن يقلق من تولي جوزيه مورينيو تدريب اليونايتد، وأنه لا يمكن أن ينكر بأن مورينيو شخص مثير للاهتمام، وسيعود بيونايتد للمنافسة مباشرة. وأضاف أنه كان ممن قالوا بأن مورينيو لا يناسب يونايتد، لكن الأخير يبحث عن بطولات، وقد تعاقدوا مع الرجل القادر على تلك المهمة، فقد نجح مورينيو في تحقيق ثمانية ألقاب دوري في مختلف دول أوروبا، من أصل 14 محاولة، وهذا معدل نجاح يفوق الـ 50%.

في المقابل يخطط غوارديولا لإحداث ثورة كبيرة من التعديلات في تشكيلة ناديه الجديد، بقائمة تضم العديد من الصفقات خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، إذ أشارت صحيفة ميرور الإنكليزية، أن المدرب الجديد أبلغ إدارة السيتي بأن تشكيلة الفريق الأساسية بحاجة لثمانية لاعبين جدد، وأنه مقتنع فقط بالرباعي سيرجيو أجويرو وكيفين دي بروين، ولاعب الوسط البرازيلي فرناندينيو، إضافة إلى البلجيكي كومباني قائد الفريق رغم معاناته من إصابات متتالية، وقد اقتنعت الإدارة بخطة غوارديولا في ظل عدم رضاها عن التشكيلة الحالية التي قدمت موسمًا سيئًا للغاية تحت قيادة مانويل بليجريني.

وتضم قائمة صفقات غوارديولا العديد من النجوم الذي أثبتوا أنفسهم في عالم كرة القدم، أبرزهم جون ستونز مدافع إيفرتون، وثنائي أرسنال تشامبرلين وجاك ويلشير، وداني روز والفرنسي إيميريك لابورتي مدافع أتلتيك بلباو، إضافة إلى الحارس الألماني تير شتيجن لاعب برشلونة.

وكشفت رابطة مدربي الدوري الإنكليزي أن أرسنال هو الفريق الوحيد الذي حافظ على مدربه بين كبار أندية إنكلترا، إذ يستمر المدرب الفرنسي أرسن فينغر مع الأرسنال منذ 20 عامًا وخاض معه 1120 مباراة.

وأضافت الرابطة أن متوسط بقاء المدرب في منصبه الآن في المملكة المتحدة أكثر قليلًا من موسمين، وقد أقيل 11 مدربًا من بين 20 مدربًا بداية الموسم الفائت.

تابعنا على تويتر


Top