موسكو تنفي الاتفاق سرًا مع واشنطن لقتال تنظيم “الدولة”

islamic-state-Syria-russia-USA-123rer.jpg

مقاتلون في تنظيم "الدولة الإسلامية" فوق دبابة في مدينة الرقة (أرشيفية)

نفت موسكو وجود أي اتفاق سري مع واشنطن بشأن العمليات العسكرية لمحاربة تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا.

وقال الناطق باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، الأربعاء 1 حزيران، “إن الجانب الروسي يأسف لعدم وجود أي تعاون مع الأمريكيين في سياق العمليات العسكرية لمحاربة الإرهابيين في سوريا”.

ووفق مصادر روسية فإن الروس والأمريكيين يتبادلون المعلومات حول الوضع الميداني في سوريا مرتين كل يوم.

وأشار بيسكوف إلى أن العسكريين الروس يحاربون “الإرهابيين” في سوريا استجابة لطلب “الحكومة السورية الشرعية”، بحسب توصيفه.

وكان وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، دعا في وقت سابق الولايات المتحدة إلى اتخاذ 25 أيار الماضي موعدًا لبدء عمليات مشتركة بين القوات الروسية وطيران التحالف في قصف مواقع جبهة النصرة والفصائل التي “لا تلتزم بالهدنة”.

وأشار شويغو إلى أن الجيش الروسي سيشارك في تسع تدريبات دولية الصيف الجاري، وأن فترة التدريبات الصيفية ستختتم بإجراء تدريبات “القوقاز 2016” الاستراتيجية للقيادة والأركان في أيلول المقبل.

وبدأت قوات “سوريا الديمقراطية”، التي تعدّ وحدات حماية الشعب الكردية نواتها، معركة شرق حلب اليوم، بهدف التوجه السيطرة على مدينة منبج، أحد معاقل التنظيم في المنطقة.

تابعنا على تويتر


Top