لاعب المنتخب المغربي قتيلًا في مواجهة “الجيش الحر” شمال حلب

errt565h67.jpg

حاتم حلاوة (أبو بكر المغربي) قتل في سوريا إلى جانب تنظيم "الدولة الإسلامية"، الأحد 29 أيار.

ذكرت وسائل إعلام مغربية أن اللاعب السابق في المنتخب المغربي لكرة القدم داخل الصالة، حاتم الوهابي (حاتم حلاوة)، لقي مصرعه في سوريا، بعد التحاقه بتنظيم “الدولة الإسلامية”.

وأوضحت وكالة “هسبرس” المغربية المحلية أن حلاوة يبلغ من العمر 25 عامًا، وسبق أن لعب في نادي شباب المغرب (التطواني)، واحترف في الدوري القطري.

ونقلت الوكالة عن “مرصد الشمال لحقوق الإنسان” المغربي، أن اللاعب السابق قتل  الأحد 29 أيار، في حين أشارت مصادر التنظيم إلى أن حاتم حلاوة (أبو بكر المغربي) قتل في مواجهات مع فصائل “الجيش الحر”.

قناة “تطوان” الإخبارية أوضحت بدورها أن حلاوة، المنحدر من تطوان، كان يحظى بشعبية كبيرة في المدينة المغربية، والتحق في صفوف تنظيم “الدولة الإسلامية” قبل أشهر، وقتل في مدينة حلب في مواجهة فصيل “صحوات الردة”، وهو التوصيف الذي يطلقه التنظيم على فصائل “الجيش الحر”.

وكانت معهد “غولف ميلتري أنلايسيس”، الذي يتخذ من مدينة دبي الإماراتية مقرًا له، أشار في تقرير العام الماضي إلى أن نحو ثمانية آلاف مغربي يقاتلون في سوريا، معظمهم في تنظيم “الدولة الإسلامية”، مخالفًا بذلك رقمًا نشره الإعلام الفرنسي بأن 1500 مغربي يقاتلون في سوريا فقط.

تابعنا على تويتر


Top