الهيئة العليا للمفاوضات تطالب بهدنة خلال رمضان

basma-Qudmani23512weq.jpg

بسمة قضماني إلى جانب كبير المفاوضين السابق محمد علوش (أرشيفية)

أرسلت الهيئة العليا للمفاوضات خطابًا للأمم المتحدة، اقترحت بموجبه هدنةً على مستوى سوريا في شهر رمضان.

وقالت عضو الهيئة، بسمة قضماني، لرويترز اليوم الأربعاء 1 حزيران، إن “الخطاب الذي أرسل إلى (الأمين العام للأمم المتحدة) بان كي مون يقترح هدنة.. نعلم أنه ينبغي أن تكون هناك هدنة.. احترام كامل للهدنة في أرجاء البلاد طوال شهر رمضان.”

وعشية اتفاق مينونخ للأمن في شباط الماضي، أعلنت موسكو وواشنطن أن طرفي الصراع في سوريا اتفقا على نظام هدنة على مستوى الأراضي السوري تستثني “جبهة النصرة” وتنظيم “الدولة الإسلامية”.

لكن الهدنة تعرضت لاختراقات من قبل قوات النظام والمليشيات التابعة لها، بينما شنت فصائل المعارضة هجومًا جنوب حلب قالت إنه “ردٌ على الخروقات”.

وأضافت قضماني “رمضان يحل الأسبوع القادم، هذا من شأنه أن يبدأ في تهيئة الظروف المناسبة… الأجواء المناسبة لعودتنا إلى (محادثات السلام) في جنيف، هذا هو ما تنويه الهيئة العليا للمفاوضات”.

وتعتبر أمريكا وروسيا أن الهدنة هي السبيل الأفضل لتحقيق التهدئة وخفض مستويات العنف، لكنّ الهدن المتعاقبة سرعان ما تتعثر.

تابعنا على تويتر


Top