تسعة شهداء من أهالي داريا النازحين بعد حملة قوات الأسد على الغوطة الغربية

عنب بلدي – العدد 61 – الأحد 21-4-2013

لقيت عائلة من أهالي داريا النازحين يوم الجمعة 19نيسان مصرع أفرادها في قصف صاروخي استهدف بلدة زاكية في ريف دمشق.
إذ استشهد أحمد هدلة وزوجته هناء بكري باشا (حامل بالشهر الثامن) وطفلهما ذو الأربعة أعوام، بعد سقوط صاروخ على مكان نزوحهم في زاكية.
وقال ناشطون أن طفلة من عائلة الجزر تبلغ من العمر ستة أعوام، استشهدت بعد استهدافها برصاص قناص وهي في منزلها في منطقة جديدة عرطوز في الريف الغربي لدمشق، ولم نتمكن من معرفة تفاصيل أخرى بسبب محاصرة المكان من قبل قوات الأسد.
وفي سياق متصل سقط ثلاثة شهداء من عائلة مطر يوم السبت 20 نيسان بعد سقوط قذيفتين على مكان نزوحهم في منطقة القطعة الواقعة في جديدة عرطوز حسب تنسيقية المدينة وهم:
أسامة حبيب مطر، وسامر ناجي مطر، وماهر سليمان مطر، وقد دفنوا في مقبرة الشهداء في الجديدة.
وأعدمت قوات الأسد يوم السبت علي صريم وابنه محمد البالغ من العمر ثمانية عشر عامًا في جديدة الفضل بعد اقتحامها من قبل قوات الأمن، ولم يتسن لنا معرفة تفاصيل أخرى بسبب إغلاق المدينة ومحاصرتها.

تابعنا على تويتر


Top