النظام يحشد قوى عسكرية جديدة على أطراف داريا

عنب بلدي – العدد 61 – الأحد 21-4-2013

محاولات  للتوّغل في المدينة، والجيش الحر يتصدى25-1
استمرت قوات النظام بحملتها العسكرية على مدينة داريا طيلة الأسبوع الفائت، حيث تعرضت المدينة إلى قصف صاروخي ومدفعي من مطار المزة العسكري وجبال الفرقة الرابعة والفوج 100 -153  بالإضافة الى قصف من الدبابات المتمركز على أطراف المدينة. كما شنت الطائرات الحربية على المدينة يوم الخميس 18 نيسان ثلاث غارات جوية ألقت من خلالها الصواريخ والقنابل العنقودية, مما أدى إلى سقوط 6 شهداء وإلى دمار كبير في المباني السكنية بحسب المجلس المحلي.

رافق القصف محاولات اقتحام لقوات النظام لاستعادة المدينة بالكامل من قبضة الجيش الحر، وفي تطور جديد حشدت قوات النظام  تعزيزات جديدة من سرايا الصراع عبر الطريق العسكري إلى طريق العلالي، وقد توجهت إلى الجبهة الجنوبية للمدينة، حيث تم رصد 15 دبابة, وجرت اشتباكات على عدة جبهات في المدينة كان أعنفها الجبهة الجنوبية وطريق الفصول الأربعة.

واستطاع الجيش الحر إعطاب دبابة أثناء محاولتها التوغل، كما قصف مواقع تواجد قوات الأسد بمدافع محلية الصنع وقذائف الهاون، وتمت إصابة الأهداف المحددة كما أفاد المكتب الاعلامي للواء شهداء الاسلام؛ فيما بث ناشطو المدينة على شبكة الانترنت مقاطع فيديو توضح ذلك.
وأفاد مراسل عنب أن المشفى الميداني استقبل خلال الأسبوع 54 إصابة بعضهم من المدنيين جراء القصف الصاروخي وبعضهم من أفراد الحر، أصيبوا أثناء الاشتباكات حالتهم بين المتوسطة والخطيرة، وقدم الأطباء العلاج  لجميع الجرحى في ظل نقص حاد للمواد والكوادر والمعدات الطبية وفقًا لأحد أعضاء المكتب الطبي في المجلس المحلي.

تابعنا على تويتر


Top