تعرّف على خمس ميليشيات تساند الأسد في معركة الرقة

raqqa-Syria-Assadforses123511256.jpg

دخلت قوات الأسد فعليًا محافظة الرقة من الجنوب الشرقي، وتقدمت بضعة كيلومترات داخل المحافظة، لتغدو على بعد 40 كيلومترًا من مدينة الطبقة، و25 كيلومترًا من بحيرة الفرات، في عملية تهدف إلى طرد تنظيم “الدولة الإسلامية” من المحافظة التي تعد عاصمة له في سوريا.

وتساند قوات الأسد في الهجوم عدة ميليشيات محلية وأجنبية، إلى جانب غطاء جوي توفّره روسيا للعمليات التي بدأت الخميس 2 حزيران الجاري، وفيما يلي تعريف بخمس ميليشيات تشارك في الهجوم:

 

حزب الله اللبناني يشارك في معركة الرقة.

حزب الله اللبناني يشارك في معركة الرقة.

حزب الله اللبناني:

أحد أبرز الميليشيات الأجنبية الداعمة للنظام السوري، وأعلن حساب “الإعلام الحربي” عبر موقع “تويتر”، وهو المتخصص رسميًا بتغطية معارك “حزب الله” اللبناني، أن عناصر من الحزب تشارك قوات الأسد في معارك ريف الرقة الأخيرة.

 

ميليشيا "صقور الصحراء" تشارك في معركة الرقة.

ميليشيا “صقور الصحراء” تشارك في معركة الرقة.

صقور الصحراء:

أسسها قريب بشار الأسد، أيمن جابر، قبل نحو عامين، وتلقّت مؤخرًا تدريبات على يد ضباط روس، وشاركت في معارك البادية (تدمر، الشاعر)، وتشارك وفقًا لصفحات موالية في معارك الرقة.

 

 

 

ميليشيا "نسور الزوبعة" تشارك في معركة الرقة.

ميليشيا “نسور الزوبعة” تشارك في معركة الرقة.

نسور الزوبعة:

وهي الذراع العسكري للحزب “القومي الاجتماعي السوري”، وبرز اسمها عام 2013، وشاركت في عدة مواجهات إلى جانب النظام السوري، وتضم مقاتلين سوريين وعرب، وتقول صفحتها الشخصية في “فيس بوك” إنها تشارك في المعركة أيضًا.

 

 

ميليشيا "مغاوير البحر" تشارك في معركة الرقة.

ميليشيا “مغاوير البحر” تشارك في معركة الرقة.

مغاوير البحر:

وهي ميليشيا تأسست العام الماضي ويقودها أيمن جابر أيضًا، ومعظم المتطوعين فيها من محافظة طرطوس، وبرز اسمها في معركة تدمر حيث تلقّت خسائر قاسية على يد تنظيم “الدولة الإسلامية”، وتشارك اليوم في معارك الرقة.

 

 

 

ميليشيا "الدفاع الوطني- مركز الرقة" تشارك في معركة الرقة.

ميليشيا “الدفاع الوطني- مركز الرقة” تشارك في معركة الرقة.

الدفاع الوطني:

وهو مسمى لميليشيا أسسها النظام السوري في معظم المحافظات، ويشارك “الدفاع الوطني- مركز الرقة” في الهجوم بقيادة النقيب بسام عرسان، بحسب صفحته عبر “فيس بوك”، ويضم هذا التشكيل متطوعين من محافظة الرقة بشكل رئيسي.

 

يقدم الطيران الروسي دعمًا وتغطية جوية للقوات المتقدمة جنوب شرق الرقة، إلى جانب الطيران الحربي التابع للنظام السوري أيضًا.

تابعنا على تويتر


Top