“الجيش الحر” يفك حصار مدينة مارع شمال حلب

qweradsfggtfdhijtihjsgs.jpg

أرشيفة لمقاتلين في "الجيش الحر" شمال حلب (فيسبوك)

فكت فصائل المعارضة الحصار عن مدينة مارع في ريف حلب الشمالي، بعد طرد تنظيم “الدولة الإسلامية” من البلدات التي دخلها قبل قرابة أسبوعين.

وقال مراسل عنب بلدي في حلب إن فصائل الجيش الحر استعادت صباح اليوم، الأربعاء 8 حزيران، السيطرة على بلدات كفركلبين وكلجبرين التي تقدم فيها التنظيم مؤخرًا، وبذلك فكت الحصار عن مدينة مارع.

وحصلت عنب بلدي على تسجيل صوتي لأحد سكان مارع، اسمه أبو علي الخطبب، قال فيه إن فك الحصار جاء بالتنسيق بين المقاتلين في مارع ومقاتلي اعزاز، موضحًا أن مقاتلي مارع سيطروا على بلدات كلجبرين وجبرين وصندف، بينما سيطر مقاتلو اعزاز على كفركلبين.

مارع تعرضت خلال الفترة الماضية لهجمات من تنظيم “الدولة الإسلامية”، الذي تمكّن من حصارها من ثلاث جهات أواخر أيار الماضي، بينما تحاصرها قوات “سوريا الديمقراطية” من الغرب.

وأسقط التحالف الدولي بقيادة واشنطن أسلحة لمقاتلي “الجيش الحر” في مارع، في 2 حزيران الجاري، وأكد مصطفى سيجري، رئيس المكتب السياسي للواء المعتصم التابع للجيش الحر، إسقاط الأسلحة، لكنه أوضح لعنب بلدي حينها أنها “كمية محدودة جدًا، ربما تساعد في الصمود في وجه تقدم داعش”.

وأعلن لواء المعتصم اندماج جميع فصائل مدينة مارع في صفوف الفصيل، وذلك في بيان مصوّر نشر ليلة أمس عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وعاش قرابة 1700 عائلة موجودة في المدينة أوضاعًا إنسانية سيئة بعد نزوح العدد الأكبر من المدنيين عقب تقدم تنظيم “الدولة”، الذي تحوّل من الدفاع إلى الهجوم في ريف حلب الشمالي، وفرض الحصار على مارع نهاية أيار الماضي.

تابعنا على تويتر


Top