دار العدل في حوران تصدر عفوًا عن الجرائم المرتكبة قبل رمضان

FDSF567.jpg

دار العدل في حوران (الصفحة الرسمية فيس بوك)

أصدرت دار العدل في حوران بمحافظة درعا، عفوًا عامًا عن الجرائم المرتكبة قبل شهر رمضان، باستثناء “جرائم القتل والزنا والمخدرات والعمالة للنظام”.

وذكرت الدار، في بيان لها اليوم، السبت 11 حزيران، إنه “انطلاقًا من الدور الفاعل لدار العدل في حوران في ترسيخ القيم السامية للمجتمع الإسلامي، وإقامة العدل ورد المظالم إلى أهلها، وتزامنًا من انطلاقة حملة فلا تظالموا، قررت إصدار عفو عام عن جميع الجرائم المرتكبة قبل شهر رمضان”.
13432267_203771933355082_4089820479694754301_n
واستثنى العفو جرائم الزنا والقتل والمتاجرة بالمخدرات، إضافة إلى العمالة والتجسس لصالح النظام، بحسب البيان، في حين يشمل مرتكبي الجرائم الذين استنكفوا عن الحضور إلى محاكم دار العدل، والمثول أمام القضاء خلال شهر رمضان.

واشترط البيان المثول أمام القضاء وتقديم وثيقة صلح بين الأطراف، وتنازل المدعي عن ادعائه، وتعهد المدعي عليه بالالتزام بمراجعة دار العدل حال الطلب.

ونصحت دار العدل المطلوبين الذين شملهم العفو بالمبادرة إلى تسوية أوضاعهم.

وتأسست محكمة دار العدل في حوران في تشرين الثاني 2014، وعين الشيخ أسامة اليتيم رئيسًا لها، قبل اغتياله في 20 كانون الثاني 2015.

وتعتبر من أنجح التجارب القضائية في الفصل بقضايا شائكة بين فصائل المنطقة، إضافة إلى توحيد القضاء المنقسم قبلها إلى ثلاثة محاكم تتبع إحداها لـ “جبهة النصرة” وأخرى لـ “الجيش الحر” والثالثة لحركة “المثنى الإسلامية”.

تابعنا على تويتر


Top