البراميل تُستأنف على داريا.. ومحاولات اقتحام جديدة

frt56yhhnju.jpg

لحظة سقوط برميل متفجر على داريا، السبت 11 حزيران (المجلس المحلي).

بلغ عدد البراميل التي أسقطتها مروحيات النظام السوري على مدينة داريا منذ فجر اليوم، الأحد 12 حزيران، نحو 20 برميلًا متفجرًا، بالتزامن مع محاولة جديدة لاقتحامها.

وقال مراسل عنب بلدي في المدينة، إن 16 برميلًا متفجرًا أسقطت على أحياء داريا قبيل ظهيرة اليوم، بالإضافة إلى عدد من الأسطوانات المتفجرة، موضحًا أن استهداف المدينة بدأ قبيل فجر اليوم، بإسقاط أربعة براميل.

وأشار المراسل إلى أن استهداف داريا يأتي بالتزامن مع مواجهات بين “الجيش الحر” و”قوات الأسد” على المحور الجنوبي الغربي لها، مرجحًا أن تكون محاولة اقتحام جديدة للنظام.

وأسفر القصف المتصاعد لقوات الأسد منذ مطلع حزيران الجاري عن إيقاف صلاة التراويح في داريا، وقال المراسل إنها المرة الأولى التي لا تؤدى فيها شعائر “التراويح” في المدينة.

وكان المجلس المحلي في داريا أحصى سقوط نحو 100 برميل متفجر خلال الأيام الثلاثة الماضية، عقب إدخال مساعدات غذائية إليها، تعتبر الأولى منذ خمسة أعوام.

ويأتي هذا التصعيد مغايرًا لما أعلنته روسيا قبل أيام عن اتفاق تهدئة في داريا، بل عادت البراميل المتفجرة إليها بعد توقف دام نحو ثلاثة أشهر، وسط محاولات مستمرة لاقتحامها.

تابعنا على تويتر


Top