“الحربي” يقتل مدنيين ويحرق سيارات في “الكاستيلو” بحلب

14444141411.jpg

السيارات المستهدفة على طريق "الكاستيلو" في حلب - الثلاثاء 17 أيار (عنب بلدي).

قتل عدد من المدنيين وجرح آخرون، كما احترقت بعض السيارات التي تحمل المواد الغذائية والوقود، إثر استهداف طريق “الكاستيلو” الواصل إلى مدينة حلب اليوم، الخميس 16 حزيران.

سيارات محترقة في "الكاستيلو" بحلب - الخميس 16 حزيران (ناشطون)

سيارات محترقة في “الكاستيلو” بحلب – الخميس 16 حزيران (ناشطون)

وأفاد مراسل عنب بلدي في حلب أن الطيران الحربي استهدف الطريق قبل قليل، ما أدى إلى احتراق سيارات كانت تحمل مادة المازوت، بينما قال ناشطون إن بعضها كانت تحمل مواد غذائية.

مركز حلب الإعلامي قال إن عائلة مكونة من رجل وامرأة قتلا ليل أمس على الطريق، إثر قصف من الطيران الحربي الروسي، وهما: علي جليلاتي بن يوسف تولد 1944، ولمعان زايد (45 عامًا) من سكان حي الصالحين في حلب.

ويتعرض الطريق للقصف بشكل يومي خلال الفترة الماضية، ووثق ناشطون سماع انفجارات على الكاستيلو و مخيم حندرات والجندول وبعيديين وأطراف بني زيد، مساء أمس الأربعاء.

وكان عشرة أشخاص قتلوا إثر استهداف الطيران الحربي لحافلة كانت تقلّ ركابًا على الطريق، مطلع حزيران الجاري.

وغدا “الكاستيلو” في مرمى قوات الأسد منذ فترة، إذ تحاول الأخيرة قطع الطريق الذي يصفه الأهالي بأنه “الرئة التي تتنفس منها مدينة حلب”، بينما يشهد كل من مخيم حندرات ومنطقة المياسات حاليًا اشتباكات مستمرة منذ ساعات الفجر الأولى، بين قوات الأسد من جهة و”حزب الله” اللبناني من جهة أخرى.

تابعنا على تويتر


Top