أردوغان يكرّم شيخ قراء بلاد الشام كريّم راجح

ftujkmkiktyt76.jpg

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يكرم الشيخ محمد كريم راجح، الجمعة 18 حزيران.

كرّم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الشيخ محمد كريّم راجح، شيخ قراء بلاد الشام، الجمعة 18 حزيران، وذلك خلال حفل توزيع جوائز المسابقة الدولية الرابعة لـ “حفظ وحسن تلاوة القرآن الكريم” في تركيا.

وجرى التكريم في مسجد الفاتح، وسط مدينة اسطنبول، عقب مسابقة أعدتها لجنة “تدقيق المصاحف والقراءات” التابعة لرئاسة الشؤون الدينية، بمشاركة 82 قارئًا من العالم الإسلامي.

محمد كريم سعيد راجح، من مواليد قرية كفر حور في ريف دمشق عام 1926، ونشأ وترعرع في حي الميدان الدمشقي، ليتلقى العلم الشرعي على عدد من علماء دمشق، أبرزهم الشيخان حسين خطاب وحسن حبنكة.

حمل راجح إجازة في العلوم الشرعية من جامعة دمشق، ثم حصل “الدبلوم” العامة من كلية التربية، ليعمل مدرسًا في قرى وبلدات الجنوب السوري، ويستقر به الحال خطيبًا وإمامًا في جامع الحسن في حي الميدان.

عيّن راجح شيخ قراء بلاد الشام بعد وفاة شيخه حسين خطاب، كما عمل حتى مطلع الثورة أستاذًا في معهد “الفتح الإسلامي” في دمشق، وأستاذًا في مجمع “الشيخ كفتارو”.

حفظ الشيخ كريّم راجح القراءات العشر للقرآن الكريم، وله مؤلفات دينية في التفسير، وهو متزوج وله ستة أولاد وثلاث بنات.

كان موقف الشيخ واضحًا منذ بداية الثورة ضد النظام السوري، فأصبح مسجده (الحسن) مركزًا للتظاهر ضد بشار الأسد، وأعلن استقالته بعد أشهر على اندلاع الاحتجاجات إثر الضغوطات الأمنية التي تعرّض لها.

تابعنا على تويتر


Top