الجزائر تحظر “فيس بوك” و”تويتر” خلال امتحان البكالوريا

LSHGHGG.jpg

طلاب خلال أداء امتحان الشهادة الثانوية في الجزائر (التحرير)

حجبت السلطات الجزائرية مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر” مؤقتًا، لمنع تكرار عمليات تسريب أسئلة امتحان الشهادة الثانوية (البكالوريا).

وذكرت وكالة الأنباء الجزائرية، السبت 18حزيران، إنه ابتداءًا من مساء السبت باتت مواقع التواصل الاجتماعي، وفي مقدمتها “فيس بوك” و”تويتر”، غير متاحة أمام مستخدمي الإنترنت في الجزائر.

ونقلت الوكالة الجزائرية عن مصدر في “قطاع البريد وتكنولوجيا الاتصال” قوله إن قرار الحجب على صلة مباشرة بالامتحانات الجزئية للبكالوريا، التي تنطلق الأحد 19حزيران.

وأوضح المصدر أن “عملية الحجب تهدف إلى حماية مرشحي البكالوريا من نشر مواضيع خاطئة على هذه المواقع”.

وكانت امتحانات الشهادة الثانوية في الجزائر، فجّرت جدلًا “عارمًا” حول المتسببين في “مهازل” تسريب أسئلة الفروض، ما دفع السلطات الجزائرية إجراء تحقيق كامل في القضية.

وخضع أكثر من 800 ألف طالب بين 29 أيار و2 حزيران لامتحانات شهادة الثانوية العامة، لكن نصف هؤلاء سيضطرون اعتبارًا من الأحد لخوض الامتحانات مجددًا، بسبب عمليات تسريب لأسئلة الامتحانات عبر الإنترنت.

وشهدت دولٌ عربية تسريبًا لامتحانات الشهادات والجامعات، على غرار سوريا ومصر، ما أثار قلقًا من تدني مستوى شهاداتها وعدم الاعتراف بها دوليًا.

تابعنا على تويتر


Top