“أسايش” تفرج عن قيادي بارز في حزب “يكيتي” الكردي

dtyiuiijh676776gty.jpg

القيادي الكردي عبد الله عوجي (فيس بوك).

أفرجت قوات “أسايش”، وهي الجهاز الأمني التابع لـ “الإدارة الذاتية” المعلنة من حزب “الاتحاد الديمقراطي”، عن القيادي في حزب “يكيتي” الكردي، عبد الله عوجي، صباح اليوم، الاثنين 20 حزيران.

ويشغل عوجي منصب عضو اللجنة المركزية لحزب “يكيتي”، وهو أحد الأحزاب الرئيسية المكونة لـ “المجلس الوطني الكردي”، واعتقل في 28 أيار الماضي، بعد مداهمة منزله في مدينة عامودا بريف الحسكة.

وفي حديث إلى عنب بلدي، قال عوجي إن “أسايش” لم تنسب له أي تهمة أو تجري معه أي تحقيق خلال فترة الاعتقال، مؤكدًا عدم تعرّضه للتعذيب أو الضغوط، وخرج صباحًا دون الخضوع للمحكمة.

ونقل عوجي عن أحد العسكريين في السجن قوله إن سبب الاعتقال هو الخروج في مظاهرة غير مرخصة، مؤكدًا خروجه اليوم دون الخضوع للمحكمة.

ونوه إلى أن عددًا من رفاقه مايزالون رهن الاعتقال في سجون حزب “الاتحاد الديمقراطي”، أبرزهم: أنور ناسو، عضو اللجنة السياسية لحزب يكيتي، وعبد محسن خلف، ورضوان حمو، ومجدل حاج قاسم.

وكانت قوات “أسايش” و”وحدات حماية الشعب” الكردية شنت خلال الشهر الماضي حملات دهم واعتقالات طالت مكاتب ومقرات تابعة لـ “المجلس الوطني الكردي”، في ظل اتهامات ناشطين أكراد لـ “الإدارة الذاتية” باتباع أساليب قمعية ومصادرة الحريات في مناطق سيطرتها.

تابعنا على تويتر


Top