غارات على المرج تدمر نقطة للدفاع المدني في ريف دمشق

hazarma_whitehamlet_damascus.jpg

استهدف الطيران الحربي منطقة المرج جنوب الغوطة الشرقية لدمشق، وأسفر القصف الجوي عن جرحى مدنيين ودمار جزئي في نقطة بلدة حزرما التابعة للدفاع المدني صباح اليوم، الجمعة 24 حزيران.

ووفق الدفاع المدني في ريف دمشق فإن الطيران استهدف النقطة المتقدمة في البلدة (نقطة 116) التابعة لمركز الدفاع المدني في منطقة ‫‏المرج بغارتين جوييتين، ما أدى إلى إصابة ثلاثة مدنيين قاطنين في محيط النقطة إصابات بليغة، بينما تضرر المركز بشكل جزئي وتضررت سيارة الإسعاف وبعض الآليات بشكل جزئي.

وأسعفت وحدة الدفاع المدني الجرحى إلى أقرب نقطة طبية في المنطقة بعد إخلاء المركز من العناصر والآليات.

في سياق متصل، قال ناشطون إن الطيران الحربي شن أربع غارات على منطقة المرج منذ الصباح، اثنتان منها على حزرما، واثنتان على بلدة ‏النشابية دون وقوع إصابات.

وأطلق ناشطون في دمشق وريفها وسم “#المرج_تحرق_بصمت” قبل أيام، تضامنًا مع منطقة المرج في الغوطة الشرقية التي تستهدفها قوات الأسد بشكل يومي ومكثف بعشرات الصواريخ والبراميل المتفجرة.

وتتعرض المرج لقصف مكثف يشنه الطيران الحربي بصواريخ أرض- أرض، إضافة إلى استهدافها بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة يوميًا، ما خلف دمارًا في الأبنية السكنية وأوقع ضحايا من المدنيين.

تابعنا على تويتر


Top