الطيران الروسي ينفذ مجزرة في دير الزور

sf678.jpg

القصف على بلدة القورية 25 حزيران(انترنت)

نفذ الطيران الروسي مجزرة جديدة في بلدة القورية شرق دير الزور، سقط على أثرها أكثر من 50 قتيلًا وجرح 70 أخرين.

وقال ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم السبت 25 حزيران، إن الطيران الروسي استهدف حيًا سكنيًا ومسجدًا في بلدة القورية بخمس غارات، أدت لمقتل عائلات بأكملها.

شبكة “الناطق” المحلية في دير الزور، وثقت حتى الآن أسماء 16 شخصًا بينهم أطفال ونساء قتلوا في المجزرة، إلا أن هناك عشرات القتلى والجرحى تحت الانقاض في جامع الإيمان الذي قصفته الطائرات.

فيما تناقلت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي أن عدد القتلى وصل إلى 65 قتيلًا وأكثر من 100 جريح.

ويحاول الأهالي انتشال الأطفال والنساء من تحت الأنقاض جراء الدمار الكبير الذي لحق بالأبنية السكنية إثر القصف الجوي الروس.

وتتبع مدينة القورية لمنطقة الميادين في محافظة دير الزور، وتخضع لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية”.

تابعنا على تويتر


Top