صحيفة سعودية: ضابط سابق يذبح زوجته السورية في حائل

SAUDI_ISIS_HAEL.jpg

تعبيرية لعناصر من الشرطة السعودية (إنترنت)

تناقلت وسائل إعلام سعودية خبر اعتقال شرطة منطقة حائل، ضابطًا سعوديًا سابقًا، على خلفية قتله زوجته السورية ذبحًا في محافظة رماح، شمال العاصمة الرياض.

ونقلت صحيفة “عاجل” تفاصيل الحادثة، مشيرةً إلى أن شرطة “رماح” تلقت بلاغًا من شقيق القاتل حول جثة المرأة السورية المذبوحة، بعد طعنها عدة طعنات داخل مخيم عائلي في ضواحي المحافظة.

وأوضح شقيق القاتل أن المتهم “يتنقل بين الرياض ومحافظتي الشنان ورماح، ومتزوج بامرأتين إحداهما سعودية والأخرى سورية”، بينما ذكرت الصحيفة السعودية أن اعتقاله جاء بعد مداهمة منزل قيد الإنشاء وجدت الشرطة داخله الضابط السعودي السابق مع زوجته السعودية وأولاده، لافتةً أن الجاني “حاول مقاومة رجال الأمن صارخًا (الله أكبر)”.

الضابط الخمسيني السابق في الجيش السعودي اعترف بتنفيذه الجريمة، وفق الصحيفة، وجرى تحويله صباح اليوم إلى شرطة منطقة الرياض لتسليمه لشرطة محافظة رماح، وأشارت إلى وجود أوراق تحوي مخططات لتفجيرات في مدينة الخبر وشعارات خاصة بتنظيم “الدولة الإسلامية”، على حد وصفها.

ولم تصدر شرطة حائل أو أي مصدر رسمي حكومي معلومات عن الحادثة حتى لحظة إعداد التقرير، بينما اعتبر مغردون سعوديون على موقع “تويتر” أن تصرف الضابط هو “داعشي” بامتياز.

وتشابه الحادثة حوادث أخرى مشابهة شهدتها عدة مدن في المملكة، إذ ألقى رجال الأمن السعودي القبض على شخصين على خلفية قتل والدتهما في الرياض ومحاولتهما قتل والدهما وشقيقهما الأصغر، الجمعة الماضي.

وذكرت مصادر أمنية سعودية عقب الحادثة أن “التوأم الإرهابي، قتلا أمهما بسبب رفضها الدائم لرغبتهما في السفر إلى سوريا للقتال مع داعش”.

تابعنا على تويتر


Top