“جيش اليرموك”: عصابة مسلحة قتلت ثلاثة من عناصرنا في درعا

alyarmook-enab-112016q2.jpg

قال “جيش اليرموك” وهو أحد فصائل “الجيش الحر” في درعا، إن عصابة مؤلفة من أربعة عناصر فتحت النار على حاجز يتبع للفصيل قرب بلدة السهوة في ريف درعا الشرقي، فجر اليوم، الجمعة 1 تموز.

بيان "جيش اليرموك"- الجمعة 1 تموز (إنترنت)

بيان “جيش اليرموك”- الجمعة 1 تموز (إنترنت)

وتابع الفصيل، في بيان صدر عنه، أن ثلاثة من عناصره قتلوا في الحادثة، لتتم مطاردة الفاعلين وحصارهم في مزرعة قريبة من المنطقة، ثم فجر أحد المتورطين نفسه بحزام ناسف، ليقتل هو وعنصر آخر على الفور، ويقبض على باقي الفاعلين.

وتوجه “جيش اليرموك” بالشكر لمقاتلين من بلدة الجيزة، لمساعدتهم في إلقاء القبض على الخلية، وسط ترجيحات ناشطين بتبعيتها لتنظيم “الدولة الإسلامية”.

وتشهد محافظة درعا منذ نحو عام عمليات تصفية واغتيالات على نطاق واسع، إلى جانب مواجهات بين فصائلها من جهة وفصائل جيش “خالد بن الوليد” المتهمة بالانتماء إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى.

ويتهم ناشطون محكمة “دار العدل” في حوران، والفصائل المشاركة فيها، بالتقصير والإهمال في ضبط الوضع الأمني المتراخي في المحافظة الجنوبية.

تابعنا على تويتر


Top