“الجيش الحر” يقنص خمسة مقاتلين للأسد في داريا

df5671.jpg

مقاتل من لواء شهداء الاسلام قي وضعية القنص (صفحة اللواء في فيس بوك)

أعلن لواء “شهداء الإسلام” التابع لـ “لجيش الحر” العامل في داريا بالغوطة الغربية، عن قنصه لخمسة عناصر في قوات الأسد.

وقال اللواء، عبر حسابه في “تويتر” اليوم، الثلاثاء 5 تموز، إن “سرية القناصين في لواء شهداء الإسلام تمكنت من قنص خمسة عناصر لعصابات الأسد بجبهات متفرقة بالمدينة”.

من جهته قال مراسل عنب بلدي في المدينة أن قذيفتين سقطتا، اليوم، على المدينة دون وقوع إصابات، مشيرًا إلى أن إصابة واحدة وصلت إلى المشفى الميداني نتيجة قنصها من قبل قوات الأسد، ويخضع المصاب إلى عملية جراحية.

وأمطرت قوات الأسد داريا بمئات البراميل المتفجرة خلال الأيام العشرة الماضية، عقب محاولات من فصائل “الحر” فتح طريقها مع المعضمية، وتزامنًا مع تصعيد في الحملة التي تشنها على أطراف المدينة بهدف اقتحامها.

وناشد ناشطون وقياديون في المدينة على مدار الأسابيع الماضية، الفصائل المقاتلة في ريف دمشق ودرعا جنوبًا، بفتح جبهات ضد قوات الأسد لتخفيف العبء عن المدينة، لكن الاستجابة كانت خجولة أو معدومة في بعض المناطق، بحسب توصيف الناشطين.

تابعنا على تويتر


Top